home الرئيسيةpeople_outline الأعضاء vpn_key دخول
chatالمواضيع الأخيرة

طريقة عرض الأقسام

لونك المفضل

الكنز الثمين


um shaima
مشاركة
قال الله تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلائِكَةٌ غِلاظٌ شِدَادٌ لا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ 








عن ابن عمَر رضي اللَّه عنهما قال : سمعت رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يقول : « كُلُّكُمْ راعٍ ، وكُلُّكُمْ مسئولٌ عنْ رعِيَّتِهِ ، والأِمَامُ رَاعٍ ، ومسئولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ ، والرَّجُلُ رَاعٍ في أَهْلِهِ ومسئولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ ، والمرْأَةُ راعِيةٌ في بيْتِ زَوْجِهَا ومسئولة عنْ رعِيَّتِهَا ، والخَادِمُ رَاعٍ في مالِ سيِّدِهِ ومسئولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ ، فكُلُّكُمْ راعٍ ومسئولٌ عنْ رعِيتِهِ»متفقٌ عليه .











أثمن شيء تناله من الله عزّ وجل ، طفل بين يديك هو ابنك وأنت أبوه ، خاضعٌ لك ، يأتمرُ بأمرِك ، مصروفه عليك ، نفقته عليك ، توجيهه أنت مسؤولٌ عنه ...












فالأب الذي ينهمك بعمله ليحقِّق نجاحاً خارج البيت ، ويهمل أولاده 
يشعر بعد فوات الأوان أنه خسر خسارةً كبيرةً ، وأنَّه ضيَّع أثمن ما في وجوده .. أولاده .








هنا يجب عدم التعميم لكن الأغلبية 





لو جلستَ مع الشباب في مقتبل حياتهم، ترى حديثهم كله عن لاعب كرة القدم هذا طموحهم .. إذا كان لاعبو كرة القدم قدوة شبابنا ، فهذه مشكلة كبيرة جداً







وأيضا لوجدت أن حديثهم كله عن ذلك الفنان أو تلك الفنانة ............









وإذا لوجدت أن الصلاة آخر الاهتمامات بل ذهبت مع النسيان








وأيضا لوجدت أن حديثهم كله عن ساعات الانترنت والفايس بوك....






كم تعرّف ذلك الشاب على الفتيات


وكم تعرفت تلك الفتاة على الشباب 



وأحيانا يتطور إلى لقاء بينهم



وهنا ايضا يجب أن لا نعتقد أن الانترنت كله مفاسد ....
بل على العكس


لكن معظم الشباب يستخدمونه في ما لا يرضي الله تعالى 





كم وكم عائلة دُمرت بسبب لقاء لا يرضي الله تعالى بين شاب وفتاة .........




وأيضا لوجدت أن الأب والأم يقدمون لهم كل شئ لكن لم يقدموا لهمأثمن شئ 






وللأسف أصبح أدوات الإباحية سهلة الوصول في هذا الزمان ........






أصعب ما في الوجود أن يجد الأب ابنه قد ضاع منه 
أخذته أدوات الضياع تلك 






والأصعب أن تجد الأب نفسه غارق في الشهوات 






وأروع ما في الوجود أن يجد الأب ابنه على شاكلته 





نشأ على طاعة الله تعالى 





نشأ في المسجد لا على الفايس بوك .........
وهنا يجب عدم التعميم 



عندها يجد الأب أن ابنه هو أثمن شئ يملكه ولو كان فقيرا 
لايملك من حطام الدنيا شئ 




الأولاد هم رأس المال الحقيقي يجب الحفاظ عليهم


يجب أن لا نترك أولادنا للتلفاز أو للانترنت أو لأصدقاء السوء .........


بل يجب أن نجلس معهم 



نحاورهم 



نتودد لهم


نقدّم لهم النصيحة بالحكمة لا بالأمر والنهي 





فالبطولة أن تكون لهم الأب المثالي الذي يدخل إلى قلوبهم لا إلىآذانهم فحسب ........





عن أبي هُرَيْرَةَ رَضيَ اللَّه عَنْهُ أنَّرسُول اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قال : « إذا مَاتَ الإنسَانُ انقطَعَ عمَلُهُ إلاَّ مِنْ ثَلاثٍ : صَدقَةٍ جاريَةٍ ، أوْ عِلم يُنْتَفَعُ بِهِ ، أَوْ وَلَدٍ صَالحٍ يَدعُو له » رواه مسلم .

تعاليق

كاتب هذه المساهمة مطرود حالياً من المنتدى - معاينة المساهمة
ام عماد
ام عماد
الكنز الثمين Images?q=tbn:ANd9GcRyqYxebWe0HqwRWYUthoNE14VUvoisS7CTwxZQuw5P8GiPJjL7OQ
في الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 8:42 pm
um shaima
um shaima
اجمل تحية
في الأربعاء سبتمبر 11, 2013 12:23 pm
ارسال رد

هــــــام

ندعوك للتسجيل في المنتدى لتتمكن من ترك رد أو تسجيل الدخول اذا كنت من اسرة المنتدى

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى