home الرئيسيةpeople_outline الأعضاء vpn_key دخول
chatالمواضيع الأخيرة
تعالوا نعمل مع بعض اطعم كحك بسكرaccess_timeالأحد أبريل 11, 2021 8:10 pmpersonالست مفيدة
من كوبايه دقيق اعملى اجمل تحليهaccess_timeالسبت أبريل 10, 2021 8:40 ampersonالست مفيدة

طريقة عرض الأقسام

لونك المفضل

لكل ذنب لذة


ام عماد
مشاركة
:))): 




نعم أخوتي وأخواتي


لكل ذنب لذة

{ حُفَّتِ الجنَّةُ بالمَكارِهِ . وحُفَّتِ النَّارُ بالشَّهواتِ }

الراوي: أنس بن مالك المحدث:مسلم

المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2822

خلاصة حكم المحدث: صحيح






لكن السؤال المحير ما هي اللذة عندما تساعد في الذنب دون






أن تمارسه أنت بنفسك







سأحضرلكم أمثلة حتى يتضح لكم ما أنا صبوا إليه بالضبط






لو أن أحدنا يستمع إلى الأغاني وأعطى زميلاً له أغنيه حتى






يسمعها قام الفتى بسماع الأغنيه وتعلق بها لاشك أنه يستمتع




بها بلحظتها لأن الشيطان يجمل المعصية أما من ساعد وأعطى



زميله تلك الأغنية ما هي اللذة في ذلك ؟؟إنه لأمرمحير






سؤال محير جداً أسأل قلبك بصدق ويقين هل فعلاً هو أمر ممتع






أم انك تنظر إلى نفسك أنك انسان حضاري يعلم ما هو جديد في عالم الفن ؟؟


تباً لتلك همة إن كانت تلك الهمة






إن ترك الذنب أمر غاية في الصعوبة لكنه يصبح أمراً يسيراً إذا توفر في الشخص


العزيمةالمطلوبة وحب التغييرللأفضل








أخي /أختي






ان كنت ممن يستمع إلى الأغاني






وإن كنت من يشاهد مناظر مخلة بالآداب






وإن كنت ممن يشاهد صور نساء






وإن كنت ممن يمارس أي ذنبأ و كنت ممن






ينشرها وينقلها







فاحتفظ بذنوبك لنفسك ولا تكن عوناً للشيطان في نشرها







أخي /أختي






كلنا لدينا ذنوب ولكن هنيئاً لمن كانت لديه نفس تواقه لفعل الخيرغيوره






لدينهاوشكوره لربها








انتبه يا أخي ويا أخية لقول الرسول صلى الله عليه وسلم دائماً






في جميع أقوالك وجميع أعمالك





جاء ناسٌ من الأعرابِ إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ. عليهم الصوفُ . فرأى سوءَ حالِهم قد أصابتهم حاجةٌ . فحثَّ الناسَ على الصدقةِ . فأبطؤا عنه . حتى رُؤِيَ ذلك في وجهِه . قال : ثم إنَّ رجلًا من الأنصارِ جاء بصُرَّةٍ من وَرِقٍ . ثم جاء آخرُ . ثم تتابعوا حتى عُرِفَ السُّرورُ في وجهه . فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ" من سنَّ في الإسلامِ سُنَّةً حسنةً ، فعُمِل بها بعده ، كُتِبَ له مثلُ أجرِ مَن عمل بها . ولا ينقصُ من أجورِهم شيءٌ . ومن سنَّ في الإسلامِ سُنَّةً سيئةً ، فعُمِل بها بعدَه ، كُتب عليه مثلُ وِزرِ من عمل بها ، ولا ينقصُ من أوزارِهم شيءٌ " . وفي روايةٍ : خطب رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فحثَّ على الصدقةِ . بمعنى حديثِ جريرٍ . وفي رواية : " لا يَسُنُّ عبدٌ سنةً صالحةً يُعمَلُ بها بعده " ثم ذكر تمامَ الحديثِ .

الراوي: جرير بن عبدالله المحدث:مسلم

- المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1017

خلاصة حكم المحدث: صحيح





لنعلم بإن للذنوب لذة عاجلة وعقوبة آجلة .. رباه هل نستطيع

أن نتحمل تلك العقوبة..








سؤال لابد من طرحه بعد هذا الكلام..





هل انت انسان تضع ما يروق لك في عالم النت دون أن تحسب حساب أي شي أخر







إن كنت كذلك هل عقدت العزم بإقلاعك عن هذا الفعل واستمتعت بلذة التوبه

مما راق لي

تعاليق

avatar
مريم ام خالد
فى ميزان حسناتك 
(ن 
الإثنين يوليو 01, 2013 6:05 pm
الست مفيدة
الست مفيدة
موضوع مميز
ومفيد
تقبل الله منا ومنك صالح الاعمال ام عماد
+1
الإثنين يوليو 01, 2013 6:18 pm
um shaima
um shaima
فى ميزان حسناتك 
الجمعة يوليو 05, 2013 5:18 am
ارسال رد

هــــــام

ندعوك للتسجيل في المنتدى لتتمكن من ترك رد أو تسجيل الدخول اذا كنت من اسرة المنتدى

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى