لمواجهة الإصابة بكورونا.. تجنب تناول هذه الأطعمة فورا


الست مفيدة
مشاركة
لمواجهة الإصابة بكورونا.. تجنب تناول هذه الأطعمة فورا 83_web10

الجهاز المناعي مسئول عن حمايتنا من البكتيريا والفيروسات والطفيليات التي تعيش في بيئتنا اليومية، وذكرت كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد، أن الجسم من خلال آليات دفاعه، هو أحد أهم مسببات الأمراض،
فإما أن تدخل الأمراض أو الفيروسات بسهولة أو يتصدى لها، والذي يحدد ذلك هو مناعة الجسم وقوته.
وهناك أطعمة قادرة على تحفيز استجابتنا المناعية، مثل الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات، ولكن هناك أيضًا منتجات تجعل استهلاكها المعتاد أكثر عرضة للأمراض.
وفيما يلي خمسة من أسوأ الأطعمة لجهاز المناعة لديك.
الخبز الأبيض:
يؤكد خبير التغذية الأمريكي جوش فأس، أن الخبز الأبيض والكعك، وغيرها من المنتجات المصنوعة من الطحين المكرر تؤثر على نظام المناعة،
وتشرح Medical News Today أن هذه الأطعمة تفقد النخالة والجراثيم أثناء عملية التجهيز، مما يقضي على معظم الألياف والفيتامينات والمعادن الموجودة في الحبوب الكاملة.
ومن ثم، فإنها تصبح منتجات سهلة الابتلاع ولكن مع مدخلات عالية السعرات الحرارية وقليلة العناصر الغذائية، يمكن أن تساهم هذه الخصائص في زيادة الوزن والمضاعفات ذات الصلة، مثل السمنة والسكري وأمراض القلب.
الحلوى:
أظهرت مراجعة للدراسات التي نشرتها مجلة Nutrients أن السكر المعالج في الحلوى يزيد من التهاب الجسم، يؤدي هذا إلى استجابة الجهاز المناعي ويزيد من إنتاج الجذور الحرة ، وهي جزيئات يمكن أن تضر بالخلايا السليمة في أجسامنا.
وترتبط الجذور الحرة بالظروف الصحية مثل السرطان، والسكري، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وحالات التنكس العصبي، والتهاب المفاصل.
علاوة على ذلك، خلص بحث أجرته المجلة الأمريكية للتغذية السريرية إلى أن تناول 100 جرام من السكر يقلل من قدرة الخلايا المناعية على محاربة البكتيريا، استمر هذا التأثير لمدة تصل إلى خمس ساعات بعد تناول الأطعمة الحلوة، وبالتالي، فإنه ليس خيارًا جيدًا تناول هذا النوع من المنتجات طوال اليوم.
رقائق البطاطس:
أظهرت دراسة أجرتها جامعة بون، أن اتباع نظام غذائي غني بالملح يسبب قصورًا في جهاز المناعة، أفاد باحثون أن الصوديوم الزائد يزيد من نشاط الكلى للتخلص منه ويقلل من استجابة الجسم ضد الالتهابات البكتيرية.
الاستهلاك اليومي الموصى به من قبل منظمة الصحة العالمية (WHO) أقل من 5 جرامات في اليوم، يأكل الناس ما بين 7 و9 جرامات من الملح كل يوم،
وفقًا للمعلومات الواردة من المعهد الوطني للصحة العامة، تأتي هذه الكمية بشكل أساسي من الأطعمة المصنعة مثل الرقائق، والتي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة وقليلة العناصر الغذائية، وفقًا لمدونة تذوق الطعام Eat This، Not That.
الفواكه:
إن اتباع نظام غذائي غني بالسكريات يمكن أن يقلل من عملية مناعة الجسم، يذكر مركز كيلمان الصحي أن الفواكه المجففة أو المعلبة تحتوي على مواد تحلية مضافة تغذي البكتيريا الضارة بالنباتات المعوية.
وبالمثل، تتسبب الفواكه المجففة في زيادة الرغبة في تناول الأطعمة الحلوة، والتي يمكن أن يؤثر استهلاكها على جهاز المناعة وبالتالي يقلل من الحماية من الأمراض، لذلك، من الأفضل اختيار العروض التقديمية التي لا تحتوي على سكر مضاف.
الزيوت:
تعتبر الزيوت الطبيعية صحية نظرًا لمحتواها العالي من دهون أوميجا 3 الحمضية وفيتامين E، ومع ذلك، تمر الزيوت التجارية بعملية تكرير تفقد فيها عناصرها الغذائية وتغير تركيبها الجزيئي.
لذلك فإن تناول الأطعمة المقلية بالزيوت المكررة يؤدي إلى زيادة إنتاج الجذور الحرة القادرة على إلحاق الضرر بأنسجة الجسم وتوليد الالتهابات وتجعل جهاز المناعة عرضة للعدوى.
المصدر: صدي البلد


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي علي جوجل( طبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة