كيف تكونين المرأة القوية المستقلة التي يعشقها الرجل ؟


الست مفيدة
مشاركة
كيف تكونين المرأة القوية المستقلة التي يعشقها الرجل ؟ Forte10
المرأة القوية المستقلة تملك سحرها الخاص الذي يجعلها تتميز وتختلف وتصبح الهدف الذي يسعى إليه الرجال. السبب لا يرتبط هنا بشكل خارجي جميل أو أناقة لا غبار عليها أو أي من الأمور تلك، بل بواقع أن المرأة القوية التي تعتمد على ذاتها تخلصت من جميع الأمور التي تجعلها تشعر بإنعدام الآمان أو قلة الثقة بالنفس ما يجعلها جذابة بشكل يفوق الوصف.
شخصيتها التي تعرف الموازنة بين الإستقلالية والعلاقة الزوجية أو علاقة الحب تجعل حياتها بمشاكل أقل وأكثر سعادة. بطبيعة الحال الهدف هنا ليس «الإسترجال» أو التحول الى إمرأة عنيدة ديكتاتورية بل الحل الوسط بين الإستسلام الكامل والسيطرة الكاملة.
الوصول لهذه المرحلة يتطلب الوقت ولن يحدث بين ليلة وضحاها، لكنها من الأمور التي يمكن تحقيقها من خلال بعض التعديلات في حياتك.
الدفاع عن النفس:
المرأة القوية تدافع عن نفسها حين يخطئ أحدهم بحقها. تميز بين المواقف التي تتطلب مواجهة الأخرين وبين المواقف التي تفرض عليها عدم المواجهة.
تقبل كل شيء لا يعني اللطافة بل الضعف، فقط تذكري بأن المواجهة لا تعني التجريح والصراخ بل الدفاع عن النفس بهدوء وعدم التقليل من إحترام الطرف الآخر حتى ولو قام بذلك.
حياتك الخاصة:
غالبية النساء العربيات يكرسن حياتهن من أجل سعادة الآخرين، فهذا ما تربينا عليه. فالشقيقة والأم والزوجة والإبنة عليها أن تجعل حياتها تتمحور حول الأخرين.
وهكذا نستيقظ في يوم ما ونجد بأن حياتنا قد مرت على حين غفلة ولم نحقق خلالها الحد الأدنى مما كنا نطمح اليه.
يمكنك أن تجعلي الاخرين سعداء لكن عليك الإهتمام بنفسك أولاً من خلال تكوين حياة خاصة بك.
فما هي هوايتك، ما الذي تحبين فعله ولا تعرفين سبيلاً للقيام به، ما هي طموحاتك ؟ إكتشفي هذه الامور وحاولي تحقيقها واحدة تلو الاخرى.
تعاملي مع مشاكلك:
أحياناً من المنطقي والطبيعي اللجوء للاخرين للحصول على نصيحة للتعامل مع بعض المشاكل التي تواجهك، لكن من غير المنطقي القيام بذلك في كل مرة تجدين فيها نفسك في مشكلة ما.
في المقابل بعض النساء يلجأن للاخرين ليس بغرض الحصول على النصحية بل طلباً للحل. ما يواجهك في حياتك مشكلتك الخاصة وعليك تعلم التعامل معها.
تجاهلي الكارهين:
هناك دائماً مجموعة من الأشخاص الذي يكرهون الاخرين بسبب أو من دون سبب. عليك عدم التأثر بهم أو برأيهم أو بما يقولونه.
في مجتمعاتنا العربية لا يوجد حل يرضي أحد فالمرأة مهما فعلت أو حققت أو لم تفعل أو تحقق سيتم تصنيفها في خانات أقل ما يقال عنها أنها مهينة.
لذلك تجاهلي من لا هدف في حياته سوى جعل الاخرين يشعرون بالسوء. تصرفي وفق ما تجدينه منطقياً ولا تكترثي بأحد.
التخلص من التهور واعتماد الهدوء:
التهور والإندفاع يؤديان الى نتائج لا تحمد عقباها، كما أنها من سمات النساء غير الناضجات.
عليك التفكير مرتين قبل التصرف. في المقابل عليك تعلم التعامل بهدوء مع المشاكل والأزمات، فالغضب يعطل المنطق وحينها ستتصرفين بطريقة عشوائية تزيد الطين بلة.
الثقة بالنفس:
نقطة أساسية قد يخيل للبعض بأنها من الامور التي يصعب تحقيقها. المرأة محاصرة بمجموعة من المعايير التي تجد نفسها ملزمة بها.
حسناً انت بحل منها جميعها، فليس بالضرورة أن تكوني نحيفة، أو تملكين أجمل العيون أو الشفاه، أنت رائعة كما أنت بنقاط قوتك وضعفك.
التأثر برأي الاخرين سيجعل ثقتك بنفسك معدومة، لذلك عليك إيجاد قوتك الداخلية التي تمكنك من تجاهلهم.
كوني سعيدة:
إن لم تكوني سعيدة وراضية بما أنت عليه فلن يمكنك إختبارها مع الاخرين. تخلصي من الأمور التي تزعجك وتقلقك وتحزنك وقومي ببناء حياة تتضمن كل ما تحبين وما يجعلك تشعرين بالسعادة والرضى عن النفس.


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي علي جوجل( طبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة