متى يجب إدخال حليب الأبقار للطفل؟


مشاركة

حليب الأم هو أفضل غذاء لطفلكِ، ولكن مع نموه تزيد الحاجة إلى مصادر غذائية أخرى، وهو أمر يخضع إلى رأي الطبيب، خاصة في حالة الرغبة في إدخال حليب الأبقار.

من الصعب بالنسبة للأطفال الرضع الأقل من سنة هضم حليب البقر؛ لأن المستوى العالي من البوتاسيوم والصوديوم في حليب الأبقار يمكن أن يكون له تأثير سلبي على كُلى الطفل، كما أن حليب البقر يفتقر إلى المعادن والفيتامينات اللازمة للنمو السليم للرضع الذين تقل أعمارهم عن 12 شهرًا وبالتالي، من الأفضل الانتظار حتى يصبح عمر طفلكِ سنة.

هل يمكن إدخال حليب الأبقار من عمر 6 أشهر؟


نعم، إذا كان الطفل لا يعاني من الحساسية تجاه منتجات الألبان فيمكن إدخال الحليب المطهي، مثل المهلبية، ولكن حتى في هذه الحالة يجب إطعام الطفل بكميات صغيرة ومتابعة حالته، خاصة فيما يخص قدرته على الهضم، بالإضافة إلى الرضاعة الطبيعية.


طرق إدخال حليب البقر إلى الأطفال الصغار:

هناك بعض الأطفال الصغار الذين يحبون شرب حليب البقر، مما يجعل عملية الانتقال إليه أسهل بالنسبة للأمهات، ولكن هناك بعض الصغار المشاغبين الذين لا يحبون هذا الحليب في البداية، بسبب الاختلاف في المذاق ودرجة الحرارة واللون، لذا، ما يمكنك فعله هو مزج حليب البقر مع حليبه العادي (الاصطناعي)، يمكنكِ البدء بنسبة جزء واحد من الحليب الكامل إلى ثلاثة أجزاء من حليبه المعتاد، وتغيير النسبة تدريجيًا حتى يصبح طفلكِ متقبلاً حليب البقر. هذا هو أفضل وسيلة للانتقال السلس، حتى يتقبل طفلكِ الأمر ويدرج حليب البقر ضمن روتينه الغذائي اليومي، وبما أن الحليب هو مصدر هام للتغذية، فيمكنك تقديم من 2 إلى 3 أكواب يوميًا (من عام إلى عامين) لضمان عظام وأسنان قوية.

ويُعتبر الحليب غذاءً قيّمًا يحتوي على البروتينات والفيتامينات والكربوهيدرات، التي يحتاجها طفلكِ للحصول على الطاقة التي تساعده على نشاطه اليومي.


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي( مطبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة