تعرفي علي كل ما يخص الحمل خارج الرحم


مشاركة

الحمل خارج الرحم هو أحد حالات الحمل الحرجة، وينتج الحمل خارج الرحم عن انغراس البويضة الملقحة في أنسجة خارج الرحم، مثل: قناة الفالوب وهي أكثر الأماكن شيوعاً لحدوث الحمل خارج الرحم.

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى الحمل خارج الرحم؟

هناك عدة أسباب التي تؤدي إلى زيادة نسبة الحمل خارج الرحم، ومن هذه الأسباب:

- حدوث الالتهابات المزمنة في الحوض عند الأم الحامل والتي تؤدي لحدوث تعرجات في أنبوب الفالوب مما تمنع مرور البويضة الملقحة إلى الرحم.
- إجراء عمليات في وقت سابق بالبطن أو إجراء عمليات أطفال الأنابيب.
- استخدام اللولب وحبوب الرضاعة أو استخدام المنشطات بكثرة دون فحص للأنابيب.

أعراض الحمل خارج الرحم:

تتمثل أعراض الحمل خارج الرحم في الآتي:

- الشعور بآلام حادة ومفاجئة في البطن
- حدوث نزيف
- الغثيان

كيف يتم تشخيص الحمل خارج الرحم؟

يتم تشخيص الحمل خارج الرحم عن طريق:
- عمل تحليل الحمل بالنسبة ومتابعة النسبة كل يومين أو ثلاث أيام.
- الكشف بالأشعة المهبلية مع عدم ظهور كيس للحمل بالرحم ورؤية الكيس في الأنبوب.

ما هي طرق علاج الحمل خارج الرحم؟

يحدد الطبيب المختص الطريقة المناسبة لعلاج الحمل خارج الرحم، حيث تختلف طرق العلاج تبعاً لحجم الحمل وموقعه، ومن طرق علاج الحمل خارج الرحم:

- العلاج التحفظي:

وهو عبارة عن متابعة الحمل خارج الرحم في مراحله الأولى وذلك عندما يكون حجمه صغيراً جداً، فيمكن أن ينتهي هذا الحمل تلقائياً من خلال حدوث إجهاض تلقائي مما يعني أنه لا يوجد حاجة للتدخل الدوائي أو الجراحي.

- العلاج الدوائي: وفي هذه الطريقة يعطي الطبيب الأم الحامل بعض الأدوية التي تساعد على وقف نمو الجنين، ولكن يشترط لاستخدام هذه الطريقة أن يكون الحمل في مراحله الأولى وأن تكون نسبة هرمونات الحمل قليلة، وقد تصل نسبة نجاح هذه الطريقة لعلاج الحمل خارج الرحم إلى 95%.

- العلاج الجراحي:

هو من أكثر الطرق المتبعة لعلاج الحمل خارج الرحم، ويشمل العلاج الجراحي للحمل خارج الرحم عمل منظار للبطن أو عمل عملية فتح البطن جراحياً، ويفضل إتباع هذه الطريقة عندما يكون حجم الحمل كبيراً أو عند حدوث نزيف داخلي شديد بسبب انفجار الحمل الهاجر، وفي هذه الطريقة يتم إزالة الحمل الموجود خارج الرحم مع أو بدون قناة فالوب حسب درجة الأضرار التي حدثت للقناة.

طرق الوقاية من الحمل خارج الرحم:

لا توجد طريقة معروفة إلى الآن لمنع حدوث حمل خارج الرحم لكن توجد عدة نقاط يجب مراعاتها للتقليل من الإصابة بالتهابات الحوض:

- استعمال الواقي الذكري في حالة إصابة إحدى الزوجين بالأمراض المعدية الجنسية .
- العلاج المناسب والتشخيص المبكر للأمراض المعدية جنسياً.

هل للحمل خارج الرحم أي مضاعفات خطيرة؟

نعم، للحمل خارج الرحم العديد من المضاعفات، مثل انفجار كيس الحمل مما يتسبب في الإصابة بنزيف داخلي وقد يؤدي ذلك إلى الوفاة، كما أن عدم تشخيص حالة الحمل خارج الرحم في المراحل المبكرة قد يؤدى إلى قلة نسبة الحمل إلى P - 75%.

عزيزتي، تتركز خطورة الحمل خارج الرحم في عدم معرفة الأم الحامل بتشخيص حالة حملها وغالباً ما تذهب الأم الحامل بعد تأخر الحالة مما يترتب عليه حدوث مضاعفات خطيرة قد تصل إلى الوفاة، ومن هنا تأتي أهمية المتابعة الدقيقة لمراحل الحمل المختلفة مع الطبيب المختص.


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي( مطبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة