فن التعامل مع الطفل الأناني


ياسمينا
مشاركة
فن التعامل مع الطفل الأناني 2pq5q8l


من الأمور الطبيعية جداً أن نجد العديد من الأطفال وهم يعانون من الأنانية المفرطة وحب التملك لا سيما وإذا كانوا أطفالاً مدللين في أسرهم، ولا يجدون من يشاركهم أغراضهم الخاصة. إلا أن هذا الموضوع وعلى الرغم من طبيعته يحتاج إلى معالجة جذرية وسريعة نظراً لما له من تأثير سلبي على سلوكيات الطفل في المستقبل. ومن هنا نقدم لك في هذا الموضوع كل ما تريدين معرفته عن طريقة التعامل مع أنانية الطفل.

طريقة التعامل مع أنانية الطفل

هناك الكثير من الأمور التي على الأهل القيام بها لمنع تفاقم مشكلة الأنانية عند الطفل ومنها:

- تنمية روح المشاركة:


إن جعل الطفل يتشارك في كل الأمور التي يملكها مع الأهل أو الأقارب والأصدقاء تجعله يشعر بالآخرين ويحرص على مراعاتهم، وبالتالي يجب على الأهل العمل على تنمية الروح الجماعية من خلال تشجيعه على اللعب الجماعي الذي يعد واحداً من أفضل وسائل تنمية روح المشاركة لدى الطفل ما يسمح له بالإنخراط أكثر في المجتمع والتعرف أكثر على الناس وعلى طريقة التعامل معه. كما وأن هذا الموضوع إضافة إلى أنه سيجعله مقبولاً في المجتمع إلا أنه سيزيد من ثقته بنفسه.

- تنمية الثقة بالنفس لدى الطفل:

إن التحدث الدائم مع الطفل عن مميزاته ونقاط قوته، أو عن مكامن الخطأ التي يرتكبها والطريقة الصحيحة التي يجب الاعتماد عليها للنجاح في الحياة، هذا فضلاً عن الثناء على كل نجاح يحققه، وتقبل الطفل على ما هو عليه، تعد من الأمور التي يجب على الأهل العمل عليها دوماً للتخفيف من أنانية الطفل وجعله شخصاً مقبولاً في المجتمع وقادراً على الاندماج في أي مكان قد يوضع فيه.

- تعليمه احترام الآخرين والتعاطف معهم وتقدير ظروفهم:

مما لا شك فيه أن الصفة الواضحة دوماً عند الأناني أنه هو مركز الكون والكل يجب أن يكونوا في خدمته، وبالتالي فإن هذا الأمر خاطئ تماماً اذ يجب على الأهل تدريب الطفل على أنه يعيش في مجتمع يكون الجميع فيه متساوون وبالتالي يجب العمل على التعاطف مع الآخرين وتقدير ظروف حياتهم.



فن التعامل مع الطفل الأناني 2nlqtm1


 :تحية: