10 جمل إيجابية ستقنع طفلك بالاستماع إليك


الست مفيدة
مشاركة

10 جمل إيجابية ستقنع طفلك بالاستماع إليك Senbti

هل لاحظت على نفسك أنك غالباً ما تبدئين جملك أثناء الحديث مع أولادك بـ"لا تفعل" أو "توقف عن"؟ هذا الامر شائع جداً بين الأمهات وهو أن يكرّرن الجمل نفسها مراراً وتكراراً مصحوبة بقليل من التأثير أو بدونه للأسف. لهذا السبب، قبل الاستسلام والشعور بالإحباط، حاولي أن تفكري بأساليب أخرى. حين تريدين التأثير في أطفالك، الحزم مطلوب، ولكن مع بعض الدفع الإيجابي.

لمساعدتك، إليك عشر جمل سلبية تستخدمينها، وكيف تحوّلينها إلى إيجابية:

بدل قول "لا تفعل ذلك"، جرّبي "والدتك ستكون سعيدة لرؤيتك تفعل كذلك".

بدل "توقف عن البكاء او الصراخ او..." أو "لا تبكِ كالأطفال"، جرّبي "أعلم أنك شعرت بالسوء حيال ما حصل، ولكن والدتك هنا للمساعدة".

بدل "أنا مشغولة"، جرّبي "أريد اللعب معك، ولكن على والدتك أن تنهي بعض الأمور المهمّة ومن ثم نلعب".

بدل "أسرع" أو "تحرّك بسرعة"، جرّبي "هل يمكن لوالدتك أن تساعدك في هذا الامر؟".

بدل "توقف عن كذا"، جرّبي "إن استمررت في القيام بهذا الأمر، فقد تؤذي نفسك".

بدل "أنت كسول أو غير نافع"، جرّبي "هل يمكن لوالدتك أن تحظى بمساعدة صغيرة وأن تقدّم لها هذه الخدمة؟".

بدل "أنت لا تتعلم ابداً"، عززي ثقته بنفسه "لقد أصبحت ولداً كبيراً الآن، ولا بد أنك تعرف ما يجب أن تفعله وما يجب ألا تفعله".

بدل "أنت لا تنصت إليّ"، جرّبي "والدتك ستكون سعيدة إذا التزمت بما تقوله".

بدل "لماذا لا تكون كإخوتك؟"، جرّبي "أختك/ أخوك قام بأمر مميز لأجل والدتك، ويجب أن تقوم بالشيء نفسه لأجلها".

بدل أن تصرخي بكلام غير مفهوم، جرّبي أن تقولي له "سبق أن حذرتك من القيام بهذا الأمر، لذا كان من المفترض ألا تقوم به الآن".
تذكري دوماً أن الأطفال لا يستجيبون جيداً للأوامر والتعليمات، خاصة إن كانت تتعلق بأمر يخالف رغبتهم. لذا، أفضل الأساليب هو أن تشرحي لطفلك لماذا تريدين منه أن يقوم بأمر معيّن وبطريقة معينة. حاولي أن تستبدلي جملك اليومية بالتعابير المذكورة، وعلى الأرجح ستحصلين على النتيجة التي تريدينها.





نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي علي جوجل( طبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة