حكم ستر العورة أثناء قراءة القرآن


الست مفيدة
مشاركة
مرحبا2


قال دكتور محمد المحمدى الباحث الشرعى بدار الإفتاء المصرية، إنه لا يشترط ستر العورة لقراءة القرآن، ولكن يستحب للمسلم إذا قرأ القرآن أن يكون ساترًا لعورته، وأن يكون على هيئة حسنة، فقد قال الحكم الترمذي في "نوادر الأصول في أحاديث الرسول": [من حُرْمَة الْقُرْآن.. وَأَن تتلبس لَهُ كَمَا تتلبس للدخول على الْأَمِير؛ لِأَنَّك مناج، وَأَن تسْتَقْبل الْقبْلَة بقرَاءَته، كَانَ أَبُو الْعَالِيَة إِذا قَرَأَ اعتمَّ وَلبس وارتدى، واستقبل الْقبْلَة].

وأضاف أنه يجوز للمرأة أن تقرأ القرآن من غير أن تضع حجابًا على رأسها؛ فلم يرد في الكتاب والسنة ما يأمرها بتغطية رأسها عند تلاوة القرآن، فلقراءة القرآن آداب ينبغي مراعاتها لتحصيل أكبر قدر من ثوابها منها: ستر العورة، والطهارة من الحدث الأصغر والأكبر، واستقبال القبلة، واتباع أحكام التلاوة.


المصدر :

مقال بالدستور


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي( مطبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة