رجال يتجملون داخل المنازل


الست مفيدة
مشاركة
مرحبا2 


كل رجل قبل الزواج أو أيام الحب والخطبة يعتني بمظهره وأناقته ليكون وسيما وأنيقا في عيني من يحبها ويود الارتباط بها فنجده يقضي وقتا طويلا أمام المرآة لتسريح شعره أو تشذيب شاربه وحلاقة ذقنه وللتأكد من أن مظهره سيلاقي إعجابها ولكن هل يهتم الرجل بعد الزواج بان يظل جميلا في عينيها فالمرأة كما نعلم أحد أكبر مخاوفها هو ألا تصبح جميلة ومثيرة في نظر زوجها إذا زاد وزنها أو فقدت جمال قوامها أو ظهر الشيب في شعرها والتجاعيد في وجهها وهي بالطبع تهتم بأناقتها وتنفق الوقت والمال على تجميلها لتكون جميلة في عيني زوجها أولا والآخرين ثانيا.فهل الرجل يفكر فيها كما تفكر هي فيه ويخشى أن يفقد انجذابها نحو مظهره ومقارنتها بينه وبين الرجال الآخرين الأكثر وسامة وأناقة

تشجيع

ويقول مرضي الدوسرى: ان اهتمام زوجته بمظهرها يشجعه على أن يعتني بمظهره وهندامه وأضاف:زوجتي جميلة جدا وتحافظ على رشاقتها وأناقتها كثيرا وذلك ما يشجعني على الاهتمام بمظهري. فأولا أنا أحب فعلا أن أظل جذابا في نظرها كما كنت قبل الزواج وثانيا لانني من الرجال الذين يحبون المظهر الحسن وثالثا حتى إذا مشيت إلى جانبها لا يقول الناس لماذا تزوجت هذه الجميلة رجلا سمينا أو غير أنيق مثلها.

من حق المرأة في رأيي أن ترى الرجل الذي تعيش معه نظيفا وأنيقا ووسيما، بل انه يجب أن يأخذ رأيها فيما يرتديه من ملابس وألوان كما تأخذ هي رأي زوجها في ملابسها وقصة شعرها.

إعجابها

ويضيف سعد الملا: بانه يرتدي ملابس أنيقة من أجل زوجته كما تتجمل زوجته من أجله أيضا، وقال انه على الرجل أن يراعي الأناقة والترتيب في مظهره إذا كانت زوجته تهتم بمظهرها من أجله أنا متزوج منذ سبع سنوات وكنت بالطبع أقف أمام المرآة كثيرا قبل الزواج واهتم بوضع العطور وتسريح شعري بالجل قبل الذهاب لرؤيتها، وحتى بعد الزواج مازلت اهتم بمظهري فأنا كطبيب ورياضي أعتني بوزني ورشاقتي لأنها مهمة من الجانب الصحي والجانب الجمالي، وبصراحة الرجل بعد الزواج يهتم بمظهره لإرضاء نفسه وإثارة إعجاب زوجته.

سلبية

ويرى ناصر الهميل: ان الرجل يستطيع الاهتمام بمظهره إلى حد معين فبعض المشاكل الجمالية كالشيب أو التجاعيد التي تؤرق الرجل والمرأة ليس لها حل في عالم الرجال الذين نادرا ما يصبغون شعورهم أو يفكرون في التخلص من التجاعيد كما تفضل بعض النساء. واعتبر أن الكرش هو أحد المشاكل التي يواجهها الرجال العرب لانهم لا يمارسون الرياضة ولا يتحركون كثيرا لذلك تتقبل المرأة أن يكون لزوجها كرش ثم اعتبر اهتمام الرجل بمظهره من أجل زوجته أمرا ضروريا.

والمرأة تقارن بين زوجها والرجال الآخرين وتريده أن يكون الأكثر وسامة وأناقة لذلك أنا اهتم بنظافتي ومظهري وانتبه لوزني وجزء كبير من هذا الاهتمام سببه زوجتي ورغبتي في التجميل من أجلها لذلك أتضايق عندما تبدي ملاحظة سلبية على مظهري كأن تقول لي ان وزني زاد قليلا.

طبع

ونوه قاسم الأنصاري: الى ان بعض الرجال مثل بعض النساء اللاتي لا يتجملن أو يرتدين أحلى ما عندهن إلا خارج المنزل. وقال: ان هذا النوع من الرجال يغيظ المرأة ويجعلها ترتاب في الرجل خاصة إذا كان مهملا لمظهره في المنزل وكثير التأنق والتعطر عند الخروج منه واعتقد أن اهتمام الرجل بمظهره هو طبع وجزء من شخصيته فبعضهم يحب أن يحلق ذقنه كل يوم وآخر لا يحلقها الا مرة في الأسبوع لأنه تعود على ذلك.الرجل المتأنق يهتم باختيار ملابسه وعطوره وبنظافة جسمه وترتيب سفره حتى لو لم تكن هناك امرأة في حياته، وبعضهم لا يهتم للأمر حتى لو كان متزوجا، فلدينا زميل في العمل متزوج منذ سنوات طويلة وهو بصراحة مثار تذمرنا نحن زملاءه، لأنه لا يهتم بنظافته أبدا وتفوح رائحة كريهة من فمه وملابسه ودائما ما نقول الله يعين زوجته، فمن المؤكد أنها مستاءة منه ولو كان بإمكانها تغييره لفعلت. ولكن النظافة والأناقة طبع.

مجاراة

وبين فهد المرشد: ان الرجال اليوم أصبحوا مجبرين على الاهتمام بمظهرهم وعلل ذلك بقوله:المرأة اليوم أصبحت تهتم بمظهرها كثيرا سواء داخل البيت أو خارجه وتلاحق أحدث أنواع العطور والماكياج والأزياء، وبالطبع لا يستطيع الرجل أن يتخلف عنها ولا يهتم بمظهره.بالتأكيد ستظل المرأة الأكثر جمالا وتأنقا، ولكن الرجل اليوم يهتم بنظافته أكثر ويضع العطور التي تحبها زوجته وقد تكون هي التي اشترتها له، ويحافظ على وزنه ورشاقته خاصة إذا كانت هي رشيقة أيضا. عندما اخرج مع زوجتي لزيارة أو للجلوس في أحد المقاهي أو المطاعم اهتم بمظهري أكثر مما لو كنت سأخرج وحدي، لانني أعلم أن هذا يسعدها ويجعلها فخورة بي.

آراء

حسام الزهرانى: متزوج منذ ثمانية أشهر فقط ويهتم برشاقته جدا كما يدل مظهره، فهو يلعب كرة القدم ثلاث مرات أسبوعيا ويمارس التمارين في النادي الصحي، وجزء كبير من اهتمامه بمظهره ورشاقته له علاقة بإثارة إعجاب زوجته مثل كل الرجال قبل الزواج كنت اهتم بان أبدو وسيما أمامها، وكنت استحم بالعطور عندما أذهب لرؤيتها وبعد الزواج مازلت اهتم بمظهري من أجلها لأنني أعلم أن المرأة كالرجل تحب أن ترى شريكها جميلا ومتأنقا ونظيفا وتحب أيضا أن تشعر بأنه يفعل ذلك لإثارة إعجابها.وأعتقد أن اهتمام المرأة بجمالها ومظهرها يشجع الرجل على مجاراتها في ذلك، والعكس صحيح فلو كانت مهملة في مظهرها ونظافتها فقد يهتم الرجل بمظهره خارج البيت فقط وربما من أجل غيرها.وهناك بعض الآراء التي ترى أن التجمل والتأنق هو واجب على الزوجة فقط ولكنني أعتقد أن كلا الطرفين يجب أن يعتني بمظهره من أجل الآخر.

مشكلات

وتسبب عدم اهتمام أبو سعد بمظهره فى الكثير من المشكلات مع زوجته وقال أنا لا اهتم بهذه الأمور كثيرا ولا أحب ارتداء ربطات العنق مع ان عملي يتطلب مني ذلك. وفي البيت تتشاجر زوجتي معي كثيرا لعدم إعجابها بما ارتدي أثناء جلوسي بالمنزل وكثيرا ما تشتري لي شورتات وتي شيرتات وبيجامات وتطلب مني ارتداءها عند عودتي من الدوام، وبالطبع أنا أنفذ لها ما تريد وقد بدأت استسلم وأترك لها اختيار ما أرتدي في البيت أو العمل حتى تكون سعيدة.

احتكار

فيما يؤكد الدكتور إبراهيم ياسين أستاذ علم الاجتماع أن المرأة احتكرت سوق الجمال لفترة طويلة بينما كان أقصى ما يطمح له الرجل لتدليل نفسه وتحسين مظهره زيارة إلى حلاق الحي لقص ذقنه أو شعره أو إلى ناد رياضي وإذا ابتسم له الحظ وتوفر في هذا الأخير قسم خاص بالتدليك فهذا أقصى ما يطمح له من تدليل وما يمكن أن يقبل عليه لكن شتان بين الأمس واليوم فما تؤكده الإحصائيات وشهادات شركات التجميل ونوادي الاستجمام أن إقبال الرجل على ما كان مقصورا على المرأة قد زاد بشكل ملحوظ وليس غريبا أن ينافسها ويتفوق عليها في المستقبل القريب فقد تم تسجيل ارتفاع لا يقل عن 28% كل سنة في مبيعات المستحضرات الرجالية وعلى ما يبدو فإن هذه النسبة في تزايد لأن الرجل بدأ يستمتع بهذا الاهتمام ويكتسب جرأة لم يكن يتصور أنها متوافرة لديه أصلا فـ72% منهم مثلا اعترفوا أنهم يريدون تنظيف بشرتهم في صالون متخصص بشكل منتظم ولا يرون غضاضة في ذلك بينما نسبة أخرى تعترف بأنها تواظب على شراء مستحضرات لترطيب البشرة وتقشيرها وتعتبرها أساسية في روتينهم اليومي والأسبوعي للعناية بأنفسهم. وتعترف بعض الزوجات الخمسينيات أنهن كن يلاحظن في الماضي أن كريمات ترطيب البشرة الخاصة بهن تختفي بسرعة ولم يكن يخطر ببالهن يوما أن أزواجهن كانوا يستعملونها خلسة، وهم الذين اعترفوا فيما بعد بـ«سرقاتهم» البريئة بعد أن استجمعوا الشجاعة لشراء كريمات مرطبة خاصة ببشرتهم علنا وبعد أن اطمأنوا إلى أنهم أصبحوا في مأمن من أن يتهموا بالضعف او النعومة الطريف أنهم فعلا بدأوا ينافسون المرأة في سوق هذه المنتجات


نتشرف بزيارتكم في منتدنا ومدونة الطبخ الأحترافي علي جوجل( طبخ الست مفيدة )
وشاهدوا احلي وصفات ونصائح الدبير المنزلي والعناية والجمال علي
قناة الست مفيدة علي اليوتيوب وكون اول المشتركين بالقناة ودوس علي الجرس يصلكم
اشعارات القناة
مع السلامة